البنك الدولي: خطة التطعيم الفلسطينية ضد كورونا تواجه نقصًا في التمويل
نون أون لاين -

التطعيم ضد كورونا

أعلن البنك الدولي، اليوم الإثنين، أن خطة التطعيم الفلسطينية ضد فيروس كورونا تواجه نقصًا في التمويل يبلغ حجمه 30 مليون دولار.

وأوضح البنك الدولي في تقرير له، إن «إسرائيل، وهي من الرواد على مستوى العالم من حيث سرعة التطعيم، قد تفكر في التبرع بجرعات فائضة للفلسطينيين للمساعدة في التعجيل ببدء حملة التطعيم في الضفة الغربية وغزة».

وأضاف البنك: «من أجل ضمان وجود حملة تطعيم فعالة لا بد وأن تقوم السلطات الفلسطينية والإسرائيلية بتنسيق تمويل وشراء وتوزيع لقاحات آمنة وفعالة لفيروس كورونا».

كما نوّه إلى أن تقديرات التكلفة تشير إلى أن هناك حاجة إلى نحو 55 مليون دولار في المجمل لتغطية 60 في المئة من السكان ويوجد منها حاليا نقص يبلغ 30 مليون دولار، داعيا المانحين إلى تقديم مساعدات إضافية.

أخبار ذات صلة:

  1. البنك الدولي ينتقد السلطات اللبنانية للغياب المتعمد لإجراءات فعالة على صعيد…
  2. البنك الدولي .. توقعات بارتفاع نمو اقتصاد مصر لـ5.8%
  3. مصر: 400 مليون دولار من البنك الدولي لدعم نظام التأمين الصحي
  4. تحذيرات من خطورة تفشي فيروس كورونا بين الأسرى الفلسطينيين
  5. روحاني يحذر من موجة جديدة لفيروس كورونا في إيران
  6. الكويت تعلن بدء حملة التطعيم ضد فيروس كورونا

ويأمل مسؤولو السلطة الفلسطينية في شراء لقاحات إضافية لتحقيق تغطية بنسبة 60 في المئة من السكان.

وتعتزم السلطة الفلسطينية تغطية 20 في المئة من الفلسطينيين من خلال برنامج كوفاكس لتوزيع اللقاحات.

نونرويترز

 –  F اشترك في حسابنا على فيسبوك و تويتر لمتابعة أهم الأخبار العربية والدولية



إقرأ المزيد