واشنطن تتوقع بدء ضخ الغاز الروسي الى المانيا عبر السيل الشمالي خلال شهرين
السهوة يمن -

تتوقع واشنطن أن يتم في غضون شهرين إطلاق مشروع "السيل الشمالي-2" الهادف لضخ من روسيا إلى ألمانيا عبر قاع بحر البلطيق.

وجاء ذلك بحسب ما نقلته وكالة "بلومبرغ" عن تقرير للبيت الأبيض موجه إلى الكونغرس الأمريكي. ويلاقي المشروع معارضة شديدة من الولايات المتحدة التي تعمل على تسويق غازها في أوروبا.

و"السيل الشمالي-2" هو مشروع روسي لمد أنبوبي غاز طبيعي يبلغ طول كل منهما 1200 كيلومتر، وبطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

وفي وقت سابق، أعلنت شركة الغاز الروسية "غازبروم" الانتهاء بشكل كامل من مد أنبوبي المشروع. بعد ذلك تم ملء الأنبوبين بالغاز وإتمام العملية الفنية الأخرى لإنهاء جاهزية الأنبوبين. والآن يجري العمل على إصدار التصاريح الألمانية اللازمة للمشروع للبدء بضخ الغاز.

من جهتها أكملت وزارة الاقتصاد الألمانية تحليلا لسلامة إمدادات الغاز كجزء من إجراءات اعتماد خطوط الأنابيب. وقالت إن إصدار تصريح لعمل المشروع لا يعرض للخطر أمن إمدادات الغاز في ألمانيا والاتحاد الأوروبي. 



إقرأ المزيد