البنك الأوروبي: لا عودة الوضع في العالم إلى طبيعته بعد أزمة كوفيد-19
السهوة يمن -

حذر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، اليوم الثلاثاء، بأنه لا يتوقع عودة الوضع في العالم إلى طبيعته بعد أزمة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وفي ظل عواقب الحرب الروسية الاوكرانية.

وقالت رئيسة قسم الاقتصاد في البنك بياتا يافوريتش وفق ما جاء في تقرير نشره البنك بعنوان (أعمال غير اعتياديّة) "مع توقع اضطرابات جديدة قادمة، من الواضح أن لا عودة إلى أوضاع ما قبل الوباء وكأنّ شيئاً لم يكن".

وأشار البنك في تقريره، الى أن الحرب الروسية الاوكرانية تسببت في أكبر عملية نقل قسري لأشخاص في أوروبا منذ الأربعينات..موضحاً ان حوالى ثلاثة لاجئين من كل عشرة في أوروبا وجدوا وظائف في دول الاستقبال..لافتاً الى ان عدد النازحين قسراً، سواء في الداخل أو خارج الحدود الدولية ازداد بشكل كبير مؤخرا، ومن المتوقع أن يتخطى العدد الإجمالي في العالم مئة مليون بحلول نهاية 2022".



إقرأ المزيد