عبدالفتاح البرهان: مفاوضات سد النهضة بلا جدوى
الخليج الجديد -

الخميس 8 أبريل 2021 02:28 م

اعتبر رئيس مجلس السيادة في السودان، الفريق أول ركن "عبدالفتاح البرهان"، الخميس، أن المفاوضات حول سند النهضة الإثيوبي "أخدت وقتا أكثر من اللازم دون جدوى".

وقال "البرهان"، في تصريحات للصحفيين خلال زيارته لقطر: "قدمنا مبادرة لتدعيم الوساطة الأفريقية، وتقريب وجهات النظر بشأن سد النهضة.. مفاوضات سد النهضة أخذت وقتا أكثر من اللازم ولم تصل إلى نتيجة".

وأضاف: "كنا نعتقد أن الحلول الأفريقية هي الأفضل للأزمة، لكن اتضح لنا أن الوساطة الأفريقية تحتاج إلى مساندة، وقدمنا عرضا بتوسيط الاتحاد الأوروبي وأمريكا.. بالتأكيد يمكن اللجوء إلى مجلس الأمن في أزمة سد النهضة، واللجوء للتحكيم الدولي".

وكان وزير الري والموارد المائية السوداني "ياسر عباس"، قد قال أمس الأربعاء، إن "كل الخيارات تبقى مفتوحة أمام السودان بشأن مسألة سد النهضة"، في توافق مع الموقف الذي عبر عنه الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي".

وأضاف "عباس"، غداة فشل المفاوضات بشأن السد في العاصمة الكونغولية كينشاسا، أن عملية ملء السد دون اتفاق تهدد السودان بشكل مباشر، وتعرض حياة 20 مليون مواطن يعيشون أسفل السد للخطر.

وأشار الوزير السوداني إلى أن "هذا القول ليس من قبيل الدعاية والتهويل الإعلامي، ولكنه توصيف للحقائق، إذ تبلغ السعة التخزينية لخزان الروصيرص 7 مليارات متر مكعب، ويبعد 15 كيلومترا فقط من سد النهضة، في حين أن سعة التخزين بسد النهضة تبلغ 74 مليار متر مكعب".

وفشلت محادثات كينشاسا، التي جرت يومي الأحد والإثنين، وسط مخاوف من تنفيذ إثيوبيا عملية الملء الثاني للسد دون تنسيق في يوليو/تموز المقبل.

وتتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق يحافظ على منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل‎، البالغتين 55.5 مليار متر مكعب، و18.5 مليار متر مكعب، على التوالي.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات



إقرأ المزيد