بغداد مجددا.. البرلمان ينعقد مجددا واحتجاجات واشتباكات وقصف للمنطقة الخضراء
الخليج الجديد -

شهدت العاصمة العراقية بغداد، الأربعاء، ساعات ساخنة، إثر اشتباكات بين متظاهرين من التيار الصدري وقوات الأمن، احتجاجا على عودة البرلمان للانعقاد، بينما تعرضت المنطقة الخضراء لقصف صاروخي طال محيط البرلمان، ما أسفر عن إصابة 4 من قوات الأمن.

واحتشد متظاهرون في ساحة التحرير، على الرغم من التشديدات الأمنية المكثفة للأمن والجيش العراقي بالمنطقة، حيث أغلقت القوات جسري السنك والجمهورية وساحة الطيران، لكن  ذلك لم يمنع أنصار التيار الصدري من الوصول إلى ساحة التحرير، حيث بدؤوا الاحتجاج على عودة عمل البرلمان، رغم مطالبات "مقتدى الصدر" بحله، وتحولت الاحتجاجات إلى اشتباكات مع قوات الأمن.

وحالت قوات الأمن دون محاولة اقتحام متظاهرين المنطقة الخضراء، حيث يعقد مجلس النواب جلسته.

وخلال كتابة السطور، بدأ متظاهرون باستخدام جرافات لإزالة الحواجز الإسمنتية التي وضعتها قوات الأمن على الجسور.

وتداول ناشطون مقطع فيديو يظهر سقوط قتيل قالوا إنه سقط بالرصاص الحي الذي استخدمته قوات الأمن ومسلحين من الحشد الشعبي ضد المتظاهرين، لكن "الخليج الجديد" لم يتسن له التأكد من صحته.

عاجل.. مقتل متظاهر عراقي واصابة اكثر من ثلاثة اخرين اثر استهدافهم بالرصاص الحي من قبل القوات الامنية ومليشيات الحشد الشعبي وسط بغداد pic.twitter.com/gqrqF6jWQN

— News East (@Newseast7) September 28, 2022

وتأتي هذه المواجهات بعد أن صوت مجلس النواب، الأربعاء، على تجديد الثقة برئيس البرلمان، "محمد الحلبوسي" بعد أن قدم استقالته في وقت سابق.

وذكرت الدائرة الإعلامية لمجلس النواب في بيان، نشرته وكالة الأنباء العراقية، أن "العدد الكلي للمصوتين بلغ 235 نائبا"، مشيرة إلى أن "الموافقين على الاستقالة 13 نائباً فقط والرافضين للاستقالة 222 نائباً".

وتمت عملية التصويت بعدما عقد مجلس النواب العراقي، الأربعاء، أول جلسة له بعد إنهاء اعتصام الصدريين، وعودة البرلمان للانعقاد.

وخلال التظاهرات، فوجئ الجميع بسقوط 3 صواريخ كاتيوشا، على الأقل، بالمنطقة  الخضراء.

وقالت خلية الإعلام الأمني (حكومية) في بيان أنه "عند الساعة 15:30 تعرضت المنطقة الخضراء ببغداد إلى قصف بثلاث قذائف".

وأضاف البيان أن إحدى القذائف سقطت "أمام مبنى مجلس النواب العراقي"، ما أدى إلى "إصابة ضابط و3 من المراتب بجروح مختلفة"، كما تسبب القصف بأضرار بعدد من السيارات وأحد المباني.

في الساعة ١٥٣٠ تعرضت المنطقة الخضراء ببغداد الى قصف ب٣ قذائف سقطت الأولى امام مبنى مجلس النواب العراقي والأخرى قرب دار الضيافة اما القذيفة الثالثة سقطت قرب سيطرة القدس، مما ادى الى إصابة ضابط و٣ من المراتب بجروح مختلفة وأضرار بعدد من العجلات واحد المباني. pic.twitter.com/uCdMGu8s70

— خلية الإعلام الأمني🇮🇶 (@SecMedCell) September 28, 2022

وأظهرت صور ومقاطع فيديو متداولة آثار القصف، الذي استنكره التيار الصدري، مشددا على حق التظاهر السلمي.

صافرات الانذار في الخضراء.
قصف ب قذائف الهاون على المنطقة الخضراء
28 / 9 / 2022 الأربعاء pic.twitter.com/LcaP4aXr0E

— Ahmed Mahdi Orient (@2017ahmedmahdi) September 28, 2022


إقرأ المزيد