تعرف على أسباب وأعراض حصوات الغدد اللعابية في الفم
يمن برس -

تعرف على أسباب وأعراض حصوات الغدد اللعابية في الفم

*يمن برس - متابعة خاصة
تسمى حصوات الغدد اللعابية في الفم التحصي اللعابي وتحدث نتيجة انسداد في قنوات افراز اللعاب، حسب موقع "ويب طب". 

وتحصل هذه الحصوات في كافة الأعمار وتسبب الضرر لحياة المصابين بها ما يؤدي لانخفاض الوزن بشكل حاد وجفاف الفم والام شديدة بالفم والامتناع عن تناول الطعام والشعور بالجوع.

وتبقى الجراحة هي الحل المثالي لعلاج حصوات الغدد اللعابية.

وظائف الغدد اللعابية عند الانسان
توجد في فم الإنسان 6 غدد لعابية رئيسية:

• بنت الأذن.

• غدد تحت اللسان.

• غدد تحت الفكين.

• عشرات الالاف من الغدد الصغيرة.

هذا ويتكون اللعاب من الماء والمخاط والانزيمات، ويفرز بعد التحفيز الميكانيكي والعصبي عن طريق قنوات دقيقة ومتعرجة، والتي قد يصل طولها إلى 6 سنتم.

ويقوم اللعاب باربع وظائف رئيسية هي:
• الحفاظ على رطوبة الفم.

• المساعدة على بلع الطعام.

• الحد من التغيرات في حموضة الفم.

• هضم النشا.

وفي حال تم الكشف عن حصى واحدة أو عدة حصى في القنوات اللعابية، فيقرر عادة اجراء الجراحة.

اعراض حصوات الغدد اللعابية
ابرز اعراض هذا المرض هو تورم الغدد اللعابية الذي يحصل اثناء تناول الطعام في كثير من الاحيان، مع شعور بالم شديد.

وقبل الأكل يكون هناك تحفيز لإفراز اللعاب. اما المصابين بانسداد القنوات اللعابية فانهم يعانون من عدم امكانية افراز اللعاب لتجويف الفم اللعاب.

واضافة الى المعاناة وعدم الراحة الذي يسببها هذا الانسداد، فهو يمكن أن يشكل خطرا حقيقيا يتمثل بالتالي:
• حدوث تلوث أو تكرر حالات التلوث، من تجويف الفم عن طريق قنوات الغدة اللعابية.

• تورم وارتفاع ارضية الفم تحت اللسان وإفراز سائل قيحي من الغدة.

• مجرى التنفس يغلق وقد يسبب الاختناق.

طرق علاج حصوات الغدد اللعابية
كما ذكرنا اعلاه، تعد الجراحة الطريقة الامثل للتخلص من انسداد الغدد اللعابية، ويبقى المبنى الفريد للأنابيب اللعابية ومكان حصوات الغدد اللعابية ما يحدد كيفية اجراء الجراحة. ففي حال كانت الحصوات موجودة في منطقة يمكن الوصول إليها، فإنه بالامكان ازالتها. اما اذا كانت الحصوات في مناطق أعمق، فيتم استئصال الغدة بأكملها بالجراحة بواسطة شق تحت الفك.

ويمكن لاستئصال الغدة الملوثة ان ينطوي على مخاطر عدة منها حدوث اصابة في العصب الوجهي او شلل جزئي في الوجه.

يمكن بواسطة المنظار ازالة معظم حصوات الغدد اللعابية المتكونة في القنوات. كما يسمح المنظار باجراء مسح للقنوات اللعابية حتى نهايتها وإعادة تأهيلها بعد إزالة الحصى، ويسمح ايضا بوضع الدعامة في القنوات على غرار قسطرة القلب وإدخال الدواء الذي يكون عادة البنسلين.

ويعد استخدام تكنولوجيا التنظير أكثر دقة وامن من الجراحة العادية. كما ان الشفاء أسرع بكثير، حيث يكون الجرح صغيرا جدا ويعود المريض الى بيته في غضون ساعتين على الأكثر.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


إقرأ المزيد