دراسة: العالم خسر 20 مليون سنة من الأعمار بسبب كورونا
عربي ٢١ -


قالت دراسة حديثة إن العالم قد فقد من الأعمار أكثر من 20 مليون سنة بسبب جائحة كورونا في 81 دولة حول العالم شلمتها الدراسة.


وتظهر الدراسة أن وفيات وخسائر كورونا في هذه البلدان من الأعمار هو ما بين ضعفين إلى تسعة أضعاف من الإنفلونزا الموسمية.


وسنوات العمر المفقودة هي الفرق بين عمر الفرد في هذه الدول عند الوفاة، ومتوسط العمر المتوقع، بحسب ما نشرت " Scientific Reports ".

 

اضافة اعلان كورونا

وكانت خسائر الرجال أسوأ بكثير من النساء بالنسبة للحيوات المفقودة بنسبة 44%.


وعلى صعيد الدول، في المملكة المتحدة ، وجدت الدراسة أن 833874 عامًا من العمر قد فقدت بسبب الوباء  وفي إسبانيا ، فقد 572567 سنة من العمر.


ووجدت الدراسة أن نسبة أكبر من سنوات العمر المفقودة في البلدان الأكثر ثراء كانت من كبار السن، ولكن في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل ، كانت أكبر خسارة في سنوات العمر من الأفراد الذين ماتوا في سن 55 أو أقل.



إقرأ المزيد