خبير أمريكي يرجّح نهاية "كورونا" خلال شهرين
عربي ٢١ -

رجّح خبير أمريكي أن تكون نهاية انتشار فيروس "كورونا" خلال شهرين مقبلين، وتحديدا في نيسان/ أبريل المقبل.

 

وفي مقال له بصحيفة "وول ستريت جورنال"، قال الطبيب والأكاديمي في جامعة هوبكنز، مارتي ماكاري، إن الحياة ستعود إلى طبيعتها في نيسان/ أبريل المقبل.

 

واستند ماكاري على عدة عوامل، أبرزها انخفاض الإصابات اليومية بنسبة 77 في المئة منذ ستة أسابيع.

 

وبحسب ماكاري، فإن السبب في انخفاض أعداد المصابين، هو المناعة الطبيعية التي تكتسب من العدوى السابقة، وهو أمر أكثر شيوعا مما يمكن قياسه عن طريق الاختبارات.

 

وذكر ماكاري أن مناعة القطيع قد يتم الوصول إليها بالفعل في نيسان/ أبريل، ويعتمد ذلك على عدد المصابين السابقين، وعدد من تم منحه اللقاح.


وحول انتشار السلالات الجديدة من الفيروس، قال ماكاري إنه عندما تُكسر سلسلة انتقال عدوى الفيروس في أماكن متعددة، يصعب على الفيروس الانتشار".

 

وأضاف أن أكثر منطقة طبقت فيها "مناعة القطيع" بشكل ناجح، هي مدينة ماناوس البرازيلية، إذ أصيب نحو 76 بالمة من محيطهم، ما أدى إلى تباطؤ كبير في العدوى.

 

 

اضافة اعلان كورونا



إقرأ المزيد