تشديد الإجراءات ضد غير الملقحين في أوروبا.. وشغب بهولندا
عربي ٢١ -

تسبّب فيروس كورونا بوفاة ما لا يقل عن 5 ملايين و130 ألف شخص، في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض نهاية كانون الأول/ ديسمبر 2019.

والولايات المتحدة هي أكثر الدول تضررا لناحية الوفيات (768,697) تليها البرازيل ( 612,144 وفاة) والهند (465,082 ) والمكسيك (291,929 ) وروسيا (261,589).

تستند الأرقام إلى التقارير اليومية الصادرة عن السلطات الصحية في كل بلد وتستثني المراجعات اللاحقة من قبل الوكالات الإحصائية التي تشير إلى أعداد وفيات أكبر بكثير.

وتعتبر منظمة الصحة العالمية، آخذةً بالاعتبار معدّل الوفيات الزائدة المرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر بكوفيد-19، أن حصيلة الوباء قد تكون أكبر بمرتين أو ثلاث مرات من الحصيلة المعلنة رسمياً.

 

منشأ الفيروس 

 

افترضت دراسة أمريكية جديدة أن أول حالة معروفة لفيروس كوفيد-19 في الصين هي لبائعة أسماك في سووق ووهان، وليس لمحاسب في شركة كمان كان يعتقد.

 

وقالت الدراسة المنشورة في مجلة "ساينس" إن الدراسة توصلت إلى أن المحاسب أفاد بأن الأعراض ظهرت عليه في 16 كانون الأول/ ديسمبر 2019، أي بعد أيام على انكشاف المرض، ما يجعل بائعة السمك هي الأولى إذا أن أعراضها ظهرت في الحادي عشر من الشهر ذاته.

 

وأشارت إلى أن معظم حالات كورونا التي ظهرت هناك كانت على ارتباط بذلك السوق.

 

إغلاق في النمسا

أعلنت النمسا الجمعة أنها ستفرض إغلاقا اعتبارا من الاثنين لمدة 20 يوما يشمل جميع السكان الذين ستلزمهم تلقي اللقاحات اعتبارا من 1 شباط/فبراير، لتكون أول دولة في الاتحاد الأوروبي تتّخذ إجراءات مشددة إلى هذا الحد في ظل ارتفاع عدد الإصابات بكوفيد.

ومنذ الاثنين الماضي لم يعد يسمح لمليوني نمساوي غير ملقحين بمغادرة منازلهم إلا لشراء حاجياتهم أو لممارسة الرياضة أو لتلقي رعاية طبية.

وازداد الطلب على تلقي اللقاحات في الأيام الأخيرة، وبات 66 في المئة من السكان ملقّحين بالكامل، وهي نسبة أقل بقليل من المعدل في الاتحاد الأوروبي البالغ أكثر من 67 في المئة.

الوكالة الأوروبية توافق على الاستخدام الطارئ لـ"ميرك"

أعلنت الوكالة الأوروبية للأدوية الجمعة أنها وافقت على الاستخدام الطارئ في الاتحاد الأوروبي للحبوب التي طورتها مجموعة "ميرك" لمكافحة كوفيد علما أنها لم تحصل بعد على ترخيص للتسويق الكامل للأقراص.

وأوضحت الوكالة في بيان "هذا الدواء، غير المصرح به حاليا في الاتحاد الأوروبي، يمكن استخدامه لمعالجة البالغين المصابين بكوفيد-19 الذين لا يحتاجون إلى أكسجين والذين يعتبرون أكثر عرضة للإصابة بشكل حاد" من المرض.

جرعة ثالثة للبالغين في الولايات المتحدة

أعلنت السلطات الصحية الأميركية الجمعة أنها أعطت موافقتها على إعطاء جرعة ثالثة من اللقاح ضد كوفيد-19 لكل البالغين الملقحين بالكامل قبل ستة أشهر على الأقل.

وأعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية أن هذا الإذن بالاستخدام الطارئ الممنوح لفايزر وموديرنا يساهم في "تأمين حماية مستمرة ضد كوفيد-19 بما يشمل العوارض الخطيرة التي يمكن أن تحصل مثل الدخول الى المستشفى أو الوفاة".

كندا تسمح بفايزر لفئة 5-11 عاما

أجازت كندا الجمعة إعطاء لقاح فايزر المضاد لكوفيد-19 للأطفال الذين تراوح أعمارهم بين 5 و11 عاما.

مخاطر بلغاريا على أوروبا

حذر المفوض الأوروبي للسوق الداخلية تييري بريتون الجمعة بلغاريا، الدولة التي تسجل أدنى معدلات التلقيح في الاتحاد الأوروبي، من أن وضعها "يشكل خطرا كبيرا" على القارة بمجملها.

تبلغ نسبة التلقيح في بلغاريا 24,2% من عدد سكانها البالغ 6,9 ملايين نسمة فيما المعدل الأوروبي يبلغ 68% من السكان الملقحين بحسب إحصاء وكالة فرانس برس استنادا الى مصادر رسمية.

وقال بريتون خلال زيارة الى صوفيا إن بلغاريا "ليست جزيرة، هي جزء من أوروبا" ومع معدل تلقيح بمثل هذا الضعف "قد تصبح بؤرة للوباء".

إجراءات مشددة في ألمانيا

أقر البرلمان الألماني "بوندستاغ"، الخميس، إجراءات أكثر صرامة لمواجهة فيروس كورونا، حيث وصلت الإصابات الجديدة إلى أعلى مستوى منذ بداية الوباء.

وتشمل هذه الإجراءات السماح فقط للمطعمين، أو المتعافين أو من لديهم نتيجة اختبار كورونا سلبي بالدخول لأماكن العمل، أو باستخدام وسائل النقل.

وبموجب القرار الجديد، تسمح الولايات الفيدرالية فقط للأشخاص الذين تم تطعيمهم أو تعافوا من كورونا دخول المطاعم أو الحانات أو المناسبات الثقافية.

وبهدف حماية كبار السن من كورونا، سيكون الاختبار إلزاميًا للموظفين والزوار في دور رعاية المسنين، بما في ذلك أولئك الذين تم تطعيمهم أو تعافوا من المرض.

ويوفر التشريع الذي طرحه أحزاب ائتلاف "إشارة المرور" الذي يتفاوض حاليًا لتشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة، والمكون من أحزاب "الاشتراكي الديمقراطي" و"الديمقراطي الحر" و"الخضر"، أساسًا قانونيًا لمزيد من القيود، خاصة بالنسبة للأشخاص غير المطعمين.

وبهذا الخصوص، قالت نائبة رئيسة البرلمان أيدان أوزوغوز، في تصريح صحفي، إن "398 نائبا برلمانيا صوتوا اليوم لصالح تطبيق هذه القواعد، فيما عارضها 254 نائبا، وأحجم 36 نائبا عن التصويت"، بحسب التلفزيون الألماني "دويتشه فيله".

تخفيف القيود في سنغافورة

وأعلنت حكومة سنغافورة السبت إنها ستخفف القيود الاجتماعية المفروضة لاحتواء انتشار كوفيد-19 بعد استقرار الإصابات بالمرض خلال الشهر الماضي.

وقال وزراء بالحكومة في مؤتمر صحفي إنه اعتبارا من يوم الاثنين سيتم تخفيف القيود المفروضة على حضور المناسبات الاجتماعية وتناول الطعام في الخارج لتصبح خمسة أشخاص بدلا من شخصين.

وتراجع عدد الإصابات اليومية بكوفيد-19 في سنغافورة إلى أقل من ثلاثة آلاف إصابة في المتوسط. وتم تطعيم نحو 85 في المئة من سكان سنغافورة البالغ عددهم 5.45 مليون نسمة.

شغب في هولندا

وأشعلت حشود من مثيري الشغب في مدينة روتردام الساحلية بهولندا النيران في سيارات ورشقوا الشرطة بالحجارة، والتي ردت بدورها بإطلاق الرصاص وخراطيم المياه، وذلك بعد أن تحول احتجاج على إجراءات كوفيد-19 إلى أعمال عنف مساء الجمعة.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة باتريشا ويسلز: "أطلقنا طلقات تحذيرية وكان هناك أيضا إطلاق لطلقات مباشرة لأن الموقف كان يهدد الحياة".

 

 

— BNO Newsroom (@BNODesk) November 19, 2021

 


وقالت "نعلم أن شخصين على الأقل أصيبا، ربما نتيجة الطلقات التحذيرية، لكننا بحاجة إلى مزيد من التحقيق لمعرفة الأسباب بدقة".

وتداول بعض الأشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لشخص قالوا إن الشرطة أطلقت الرصاص عليه، لكن الشرطة قالت إنها رغم مشاهدتها للصور، فإنها لم تعرف بعد كيف أصيب الرجل.

تجمع بضع مئات من الأشخاص للتعبير عن معارضتهم لخطط الحكومة لمنع دخول الأماكن المغلقة إلا لحاملي "جواز مرور كورونا" الذي يثبت أن حامله تلقى تطعيما أو تعافى من إصابة.

والجواز متاح حاليا أيضا لمن لم يتلقوا التطعيم لكن لديهم ما يثبت سلبية الإصابة بعد فحص.



إقرأ المزيد